الرئيس أردوغان: شهداء أنقرة وحلب والقدس يرقدون جنبًا إلى جنب في تشاناكاله

الرئيس أردوغان: شهداء أنقرة وحلب والقدس يرقدون جنبًا إلى جنب في تشاناكاله

الرئيس اردوغان يؤكد على دور الجنود من حلب والقدس في معركة تشاناكاله

الرئيس أردوغان: شهداء أنقرة وحلب والقدس يرقدون جنبًا إلى جنب في تشاناكاله

 

صرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن نصر معركة تشاناكاله المعروفة في تركيا قبل 107 أعوام، هو نصر للشعوب المظلومة بقدر ما هو نصر لتركيا وشعبها، مشيرًا إلى استشهاد العديد من الجنود من حلب وسراييفو والقدس وأنقرة جنبًا إلى جنب في ذات الخندق.

وأضاف الرئيس التركي أردوغان أنه بالنظر إلى شواهد المقابر في تشاناكاله يمكن التأكد من أن النصر المجيد فيها هو نصر لكافة المظلومين، بقدر ما هو نصر لتركيا وشعبها، مضيفًا "أنها كانت ملحمة بطولية عظيمة لأمتنا".

وتحيي تركيا في 18 مارس/آذار من كل عام الذكرى السنوية لانتصار الدولة العثمانية في معركة تشاناكاله التي وقعت في العام 1915، ضد دول الحلفاء، حيث حاولت قوات بريطانية وفرنسية ونيوزلندية وأسترالية احتلال مدينة إسطنبول عاصمة الدولة العثمانية آنذاك والتي كانت تمسى بالقسطنطينة، وباءت محاوللاتهم بالفشل بفضل الجنود البواسل من تركيا وخارج تركيا من حلب والقدس وسراييفو.